الأربعاء، 21 يناير، 2015

وصايا رمضانية

منشورات مركز الإمام الألباني : (23)

رمضان (1427هـ)

وصايا رمضانية…



الحمدُ للهِ، والصَّلاةُ والسَّلام على رسولِ اللهِ، وعلى آله وصَحبهِ ومَنْ والاه، واتَّبع هُداه.

أمَّا بَعْد:

فيا أخي المسلم:

نرجو ربَّنا -تعالى- أن ترفل بثوب الصحة والعافية مع إطلالة شهر الخير ، كما نهنئك بقدوم شهر رمضان المبارك: شهر الصيام، والقيام، وتلاوة القرآن.

شهر العتق من النار والغفران.

شهر الصدقات والبِرِّ والإحسان.

شهر تفتح فيه أبواب الجنان، وتضاعفُ فيه الحسنات، وتُقال فيه العثرات.

شهر جعل الله صيامه أحد أركان الإسلام، فصامه المصطفى –صلى الله عليه وسلم-، وأمر النـاس بصيامه وأخبر أنه : ((من صام رمضان إيماناً واحتساباً؛ غفر له ما تقدم من ذنبه)).

ومع غُرَّةِ هذا الشهر الكريم؛ فإنا نتواصى نحن وإياك، ونتعاون على البر والتقوى، ونذكر أنفسنا وإياك بأمور مِن السنن المأثورة ذات الصلةِ بهذا الشهر المبارك :

1- عجِّل الفطر : عليك بالإفطار إذا غربت الشمس، ولا عبرة بالحمرة الشديدة الباقية؛ جلباً للخير؛ فقد قال –صلى الله عليه وسلم- : ((لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر)).

2- افطر -قبل أن تصلي- على تمر؛ فإنه بركة، أو ماء؛ فإنه طهور؛ لقول رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: ((إذا أفطر أحدكم؛ فليفطر على تمر، فإنه بركة ، فإن لم يجد تمراً؛ فالماء؛ فإنه طهور)).

3- فَطِّر صائماً؛ لما في ذلك من الأجر العظيم؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: ((مَن فطَّر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء)).

4- احرص على الدعاء لمن دعاك على الطعام بعد الانتهاء مِن الأكل، وادعو لهم بما صح عن رسول –صلى الله عليه وسلم-: ((أكل طعامَكم الأبرار، وصلَّت عليكم الملائكة، وأفطر عندكم الصائمون)).

5- احرص على ذِكر دعاء الصائم عند إفطارك: ((ذهب الظمأ، وابتلَّت العُروقُ، وثبت الأجر إن شاء الله)).

6- اذا أكلت أو شربت ناسياً، فأتمَّ الصوم، فإنما أطعمك الله وسقاك ، فقد صح أنَّ رجلاً جاء إلى النبي –صلى الله عليه وسلم-، فقال: يا رسول الله إني أكلت وشربت ناسياً، وأنا صائم. فقال: ((أطعمك الله وسقاك)).

7- عليك بالعمرة في رمضان، فإِنها تعدل حجة مع النبي –صلى الله عليه وسلم-؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: ((عمرة في رمضان تعدل حجة معي)).

8- احذر من عصيان الله -تعالى- بالسهر أمام القنوات التلفزيونية (الفاضِحة)؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم- : ((إذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث)).

9- احرص على قيام ليالي العشر الأواخر، فهي ليالٍ فاضلة، وفيها ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر؛ فقد ((كان رسول الله إذا دخل العشر شدَّ مِئزره، وأحيا ليله، وأيقظ أهله))، و ((كان رسول الله يجتهد في العشـر ما لا يجتهد في غيرها))، و ((كان النبي –صلى الله عليه وسلم- يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله)).

10- احْرِص أن لا تفوتَك صلاة الجماعة في المسجد -أبداً- في هذا الشهر، بل ولا تكبيره الإحرام.

11- احرص على استغلال وقتك في رمضـان في ذكر الله: مِن قراءة للقرآن، وتسبيح، وتهليل، وتكبير.

12- تحلَّ بآداب الصوم عند تعرضك لِسوء: من شتم، أو سب، أو غيره؛ فلا تَرُدَّ على المسيءِ بالإساءة، وإنما قل: إني صائم؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: ((إذا أصبح أحدكم يوماً صائماً، فلا يرفث، ولا يجهل، فإن امرؤٌ شاتمه أو قاتله؛ فليقل: إني صائم، إني صائم)).

13- لا تسرف في مطعمك و مشربك في هذا الشهر؛ فقد نُهينا عن إضاعة المال؛ لقوله -تعالى- : {إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُوراً}[الإسراء:26-27]، وقال رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: ((كُلْ واشرب والبس وتصدق في غير سَرَف ولا مَخِيلةَ)).

14- احرص على تناول وجبة السحور؛ فإن أكله بركة، وهو الغذاء المبارك؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: ((تسحروا؛ فإن في السحور بركة)).

15- عوِّدوا أطفالكم على الصيام، بِرفق ولِين، فقد كان السلف الصالح يفعلون ذلك.

16- حافظ على السواك في رمضان وغيره ؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: ((لولا أن أشقَّ على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل وضوء)) .

17- احرص على صلاة التراويح ؛ فعن أبي هريرة

-رضي الله عنه- قال: ((كان النبي –صلى الله عليه وسلم- يُرَغِّب في قيام رمضان من غير أن يأمرهم بعزيمة))، وقال –صلى الله عليه وسلم-: ((من قام رمضان إيماناً واحتساباً: غُفر له ما تقدَّم من ذنبه)).

18- احرص على متابعة إمامك في صلاة القيام حتى ينصرف؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: ((مَن قام مع الإمام حتى ينصرف كُتب له قيام ليلة)).

19- واظب على دعاء: ((اللهم إنك عَفُوٌّ تحب العفو، فَاعْفُ عني))، وبخاصّة في أوتار العشر الأواخر مِن رمضان.

20- اعلم أن يوم العيد يوم شكر لله -تعالى-، فلا تجعله يوم انطلاق مما حبست عنه نفسك في هذا الشهر، أو الانغماس في المعاصي.

. . . نسألُ الله -تعالى- أن يتقبَّل منَّا ومنكم الصيام والقيام؛ إنه -سبحانه- على كلِّ شيءٍ قدير . . .
 

0 التعليقات:

إرسال تعليق